recent
أحدث المقالات

هل البطاطس مسموحه في الكيتو دايت؟

Ahmed
الصفحة الرئيسية

 البطاطس والكيتو : هل البطاطس مسموحه في الكيتو؟

البطاطس والكيتو دايت
هل البطاطس مسموحه في الكيتودايت ؟

  هل البطاطس مسموح بها في الكيتو؟

هل البطاطس مسموحه في الكيتو؟ سؤال يتردد من قبل الكثيرين وذلك لرغبتهم في معرفة هل البطاطس مفيدة للكيتو دايت أم لا، حيث تعد البطاطس من العناصر النباتية الأساسية التي نتناولها باستمرار، مما يجعلنا نبدأ في البحث عن مكوناتها والعناصر التي تحتوي عليها لمعرفة هل البطاطس مسموحه في الكيتو؟، تابعونا لمعرفة الإجابة الدقيقة على هذا السؤال بالإضافة إلى عرض مجموعة من البدائل للبطاطس خلال الكيتو.

هل البطاطس مسموحه في الكيتو؟

الإجابه هي لا، على الرغم من أن البطاطس خالية من الغلوتين إلى أنها غير مسموح بها في الكيتو دايت وذلك نظرًا لما تحتوي عليه من الكربوهيدرات والنشويات بكميات كبيرة، مما يجعلها لا تتلاءم مع النظام الغذائي الخاص برجيم الكيتو.

كم عدد الكربوهيدرات في البطاطس؟

يتساءل الكثير من الأشخاص هل البطاطس تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات؟، البطاطس بالفعل تحتوي على نسبة ليست قليلة من الكربوهيدرات حيث تحتوي حبة البطاطس الواحد على ما يقارب ٣٥ جرامًا من الكربوهيدرات وهي نسبة عالية للغاية وغير مسموح تناولها في الكيتو دايت الذي يهدف إلى تناول ٣٠ جرام من الكربوهيدرات فقط يوميًا.

ماذا عن كمية الكربوهيدرات في البطاطس المخبوزة؟

لا تختلف نسبة الكربوهيدرات في البطاطس المخبوزة عن كميتها في البطاطس النيئة، فحبة البطاطس الواحدة في الحالتين تضم ٣٥ جرامًا من الكربوهيدرات الصافية، لا يشمل عدد الكربوهيدرات في البطاطس المخبوزة شريحة واحدة من البطاطس فالشريحة تحتوي على كمية ضئيلة من الكربوهيدرات ولكن لا ينصح أيضًا بتناولها أو الإفراط بها خلال الكيتو دايت، لذلك سوف نقدم لكم بدائل البطاطس المخبوزة خلال السطور القادمة.

كم عدد الكربوهيدرات في البطاطس الحمراء؟

تختلف البطاطس المطبوخة عن البطاطس النيئة في احتوائها على الكربوهيدرات حيث تحتوي حبة البطاطس المطبوخة على ٣١ جرام من الكربوهيدرات.

كما أن البطاطس الحمراء تحتوي على نسبة أقل من السعرات الحرارية والكربوهيدرات مقارنة بالأنواع الأخرى كما أنها تختلف وفي الحجم أيضًا فالبطاطس الحمراء في أغلب الأحيان تكون ذات حجم أصغر.

هل البطاطس منخفضة الكربوهيدرات؟

كما ذكرنا أن البطاطس بمختلف أنواعها تحتوي على الكربوهيدرات بنسبة عالية للغاية، مما يجعلها غير مسموحه في الكيتو دايت ولا يمكن تناولها بأي شكل من الأشكال حتى لا تفسد حميتك الغذائية.

أما عن النشاء في البطاطس فلا تعتبر نشا البطاطس كيتو وذلك لأنها تحتوي على ما يقارب ١٠ جرام من الكربوهيدرات الصافية، وعلى الرغم من ذلك فإن الأدلة والأبحاث العلمية تشير إلى أن تناول نشا البطاطس مفيد لصحة الجسم بشكل عام فهو يقلل من حساسية الأنسولين ويعمل على تعزيز تغذية بكتيريا الأمعاء وخاصة إذا لم تتعرض نشا البطاطس للحرارة.

أفضل 6 بدائل بطاطس كيتو

ذكرنا خلال المقال أن البطاطس غير مسموحه في الكيتو دايت نظرًا لما تحتوي عليه من الكربوهيدرات والنشويات بكميات كبيرة، لذلك سوف نقدم لكم ١٠ بدائل للبطاطس يمكنك تناولهم إذا شعرت بالرغبة في تناول البطاطس خلال اتباعك للكيتو دايت، وتتمثل هذه البدائل في الآتي:

1- الفجل المقلي

حيث يتم غسل الفجل وتقطيعه شرائح مماثلة لشرائح البطاطس ويتم طهيها وسوف تحصل على مذاق مماثل تمامًا لمذاق البطاطس المقلية ولكن بنسبة قليلة من الكربوهيدرات والسعرات الحرارية.

2- بصريا

تشابه البصريا البطاطس الحمراء إلى حد كبير.

Jicama French Fries - 3

يتم تحضير هذه الوصفة بالبطاطس مع الجبن الحار والفلفل الحار وتتميز بأنها لذيذة ومقرمشة ومالحة بالإضافة إلى أنها لا تحتوي على كمية عالية من الكربوهيدرات مما يجعلها مناسبة إلى حد كبير للكيتو دايت.

 - 4Rutabaga Frenc Fries

يمكنك الاستعانة في هذه الوصفة بأي نوع من أنواع الخضار وقليها في الزيت وسوف تحصل على نتائج مثالية ويمكن أن تضيف الكاتشب لتعزز مذاق الوصفة.

5- البطاطس المهروسة

البطاطس المهروسة هي طبق جانبي لذيذ يمكنك صنعة من البطاطس المطبوخة مع إضافة الكريمة والقليل من البهارات.

6 - رقائق الكوسة

يمكنك أن تحضر الكوسة وتقوم بتقطيعها على شكل شرائح ثم قليها بكمية قليلة من الزيوت أو وضعها في الفرن وسوف تحصل على رقائق مشابهه تمامًا للبطاطس.

 أساطير حول الحميات منخفضة الكربوهيدرات

تتميز الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات بأنها قوية وفعالة بشكل كبير، حيث أنها تساعد في حماية الجسم من الإصابة بالكثير من الأمراض الخطيرة مثل السمنة ومرض السكر من النوع الثاني ومتلازمة التمثيل الغذائي وغيرهم، ولكن هناك بعض الخرافات حول نظام الكيتو منخفض الكربوهيدرات، وإليكم ١٠ خرفات تتردد من قبل الكثيرين حول الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات وهي كالآتي:

الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات للجميع

تؤكد الدراسات العلمية أن الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات تساهم بشكل كبير في إنقاص الوزن وتحسين صحة الجسم بشكل عام وذلك لأنها تحمي الجسم من خطر الإصابة بالكثير من الأمراض، وأكدت هذه الدراسات أيضًا أن النمط الغذائي التي تنص عليه الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات لا يتناسب مع الجميع.

حيث يحتاج الأشخاص الرياضيين الذين يمارسون التمارين الرياضية باستمرار إلى تناول الكربوهيدرات بصفة مستمرة لكي يعوضوا ما فقدوه من طاقة، لذلك لا يتناسب معهم نظام الكيتو لأنه سوف يمنعهم من تناول الكربوهيدرات ضمن وجباتهم الغذائية.

الكربوهيدرات تسبب السمنة

لا شك أن تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات والسكريات قد يضر بصحتك، وعلى الرغم من ذلك فإن الكربوهيدرات تؤدي إلى التسمين فقط في حالة إدراجها مع الأطعمة الشهية التي من السهل تناولها في كافة الأوقات والأفراط بها.

حيث تحتوي حبة البطاطس المخبوزة على نسبة عالية من الألياف الغذائية مما يجعلها تساعد على تعزيز الشعور بالشبع لفترات طويلة وبالتالي لأن تسبب لك زيادة في الوزن على عكس البطاطس المقلية في كمية كبيرة من الزيت ومضاف إليها البهارات فهي تسبب زيادة الوزن كما أنها طعام سهل الإفراط فيه.

وللرد على هذه الخرافه فهذا غير سليم، والدليل على ذلك أن الكثير من سكان العالم يتبعون أنظمة غذائية تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات للحفاظ على صحتهم وذلك لأنهم يحرصون على اختيار أنواع الكربوهيدرات المفيدة لصحة الجسم.

الفواكه والبطاطس والجزر أطعمة غير صحية

تعد هذه الخرافة من أغرب الخرافات التي قد نسمع بها، وذلك لأنها لا تحتوي على الحقيقة الكاملة، فكما ذكرنا خلال المقال أن البطاطس غير مسموحه في الكيتو دايت إلى أن الجزر والفواكه تكون مفيدة للجسم ولكن باعتدال فلا يصح الإفراط في تناولها.

يجب عليك خلال اتباعك لنظام غذائي منخفض الكربوهيدرات أن تقوم باستبدال أي طعام غير صحي بالأطعمة صحية، كما يجب اختيار أطعمة تناسب حالاتك الصحية فعلى سبيل المثال الموز من الفواكه عالية الكربوهيدرات فلا يجب تناولها خلال النظام الغذائي وخاصة للأشخاص الذي تعاني من مرض السكر، لذلك يجب أن تكون الأطعمة التي تتناولها خلال نظامك الغذائي منخفضة الكربوهيدرات ومولدة للكيتون من أجل تحقيق ما يهدف إليه النظام الغذائي.

اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات من المستحيل أن يزيد الوزن

يعتقد الكثير من الأشخاص أنه من المستحيل زيادة الوزن خلال أتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات ومع ذلك فإن زيادة الوزن عند اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات أمر طبيعي ومحتمل.

حيث تساعد العديد من الأطعمة منخفضة الكربوهيدرات على زيادة الوزن وخاصة عند الأفراط في تناولها وتتمثل هذه الأطعمة في الجبن والمكسرات والقشدة وغيرهم، لذلك ينصح بتناول هذه الأطعمة باعتدال دون إسراف لتجنب زيادة الوزن.

تناول زيت جوز الهند والزبدة أمر رائع

تشير الأبحاث العلمية أن الدهون المشبعة ليست ضارة بالصحة كما يعتقد الكثير من الأشخاص كما أنه لا يوجد سبب قاطع يمنع من تناول منتجات الألبان عالية الدسم أو اللحوم التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون أو الزبدة وزيت جوز الهند فجميعها أطعمة صحية ولكن لا ينصح بالإفراط في تناولها.

السعرات الحرارية لا تهم

تنص بعض الخرافات على أن السعرات الحرارية لا تهم ويؤكد هذه الخرافة مجموعة من الأشخاص الذي يدافعون عن تناول الكربوهيدرات المنخفضة ضمن الأنظمة الغذائية.

حيث أن السعرات الحرارية هي مقياس للطاقة ووجود الدهون في الجسم يعني وجود طاقة مخزنة وفي حالة كان جسمك يستهلك مقدار أكبر من الطاقة أكثر مما يمكنك حرقه فإنك تخزنه على شكل دهون في الجسم وفي حال كان جسمك ينفق طاقة أكثر مما تستهلك فيشير ذلك إلى حرق الدهون من أجل الحصول على الطاقة.

تساعد الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات على تقليل الشهية والحد من الرغبة في تناول الطعام مما يجعل الأشخاص يتناولون السعرات الحرارية بصورة أقل مما يؤدي إلى فقدان الوزن.

كما أن السعرات الحرارية مهمة للغاية في الكثير من الحالات ولكن ليس من الضروري حساب مقدار السعرات الحرارية التي تدخل إلى الجسم في الكيتو دايت يجب عليك فقط عدم الإفراط في تناولها.

الألياف لا علاقة لها بصحة الإنسان

تعرف الكربوهيدرات غير القابلة للهضم بالألياف الغذائية، ولا يمتلك البشر الإنزيمات اللازمة لعملية هضم الألياف، ولكن هذه المغذيات مفيدة للجسم ولها أثر كبير عليه على عكس ما تنص عليه الخرافات الشائعة.

حيث أثبتت الدراسات العلمية أن الألياف القابلة للذوبان تحتوي على العديد من الفوائد الصحية للجسم فهي تساعد في فقدان الوزن وضبط مستويات الكوليسترول في الدم وغيرها.

لذلك يجب عليك تناول الأطعمة النباتية التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف في نظام الكيتو لتحقيق الاستفادة منها.

الكربوهيدرات تسبب المرض

يمكن لكافة الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة من ناحية التمثيل الغذائي أن يتناولون كميات كبيرة من الكربوهيدرات دون أن يسبب لهم ذلك أي ضرر طالما يتناولون الأطعمة الكاملة أيضًا.

ولا يصح ذلك للأشخاص الذي تعاني من مقاومة الأنسولين أو السمنة المفرطة لأن في هذه الحالة تتغير كافة قواعد التمثيل الغذائي في الجسم وفي هذه الحالة يجب عليهم تجنب كافة الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات بنسبة عالية.

ويجب عليك أن تضع في الاعتبار أن إزالة الكربوهيدرات من الجسم لا يعني عكس المرض أو التخلص منه فلا يوجد ما يؤكد أن الكربوهيدرات هي نفسها التي تسبب المرض.

فإذا كنت لا تعاني من مشاكل في عملية التمثيل الغذائي فيمكنك تناول كافة الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات دون ضرر على صحتك، مع ضرورة الالتزام ممارسة التمارين الرياضية وتجنب تناول الأطعمة المصنعة.

  • فيديو يوضح عمل بديل للبطاطس في الكيتو دايت

ملخص المقال 

هل البطاطس مسموحه في الكيتو دايت؟ كان هذا عنوان مقالنا اليوم حيث إجابنا على السؤال بدقة عالية وقدمنا مجموعة من البدائل الذي يمكن استبدال البطاطس بها حتى لا نضطر لتناولها خلال الكيتو دايت بالإضافة إلى ذكر بعض الخرافات الشائعة حول الكربوهيدرات، نتمنى أن يكون المقال كان مفيدًا لكم.

المصادر

wholesomeyum

google-playkhamsatmostaqltradent